ITC

الأجتماع الخامس لمجلس الجامعة لعام 2017

أقراء المزيد

ITC

مجلس الأعيان والحكماء بمدينة سرت يقوم بزيارة الجامعة

إقراء المزيد

ITC

جامعة سرت تستقبل إدارتها الجديدة

إقراء المزيد

ITC

الإستعداد للعام الجامعي القــــــــادم

إقراء المزيد
إعلانات

متابعة وتصوير/ فيصل العماري

تواصلاً للخطة الثقافية لقسم علم الاجتماع بكلية الآداب بجامعة سرت للعام الجامعي 2012 ـ 2013م ، نظمت يوم الخميس الموافق 2013.05.30م بقاعة الدراسات العليا والتدريب ، ندوة تثقيفية بعنوان (دور الباحث الاجتماعي في تنمية المجتمع المحلي) تناوب على إدارتها كلً من الطالبة تهاني إمحمد إشتيوي والطالبة هنية مخلوف سليمان طالبات بقسم علم الاجتماع بكلية الآداب بالجامعة تحت إشراف الأستاذة سعاد علي الشتوي عضو هئية تدريس بالقسم وشهدت الندوة حضور السيدة/ أ. لطفية عمر البرق رئيس قسم علم الاجتماع ، والسيد/ د. عبدالصمد رمضان سالم عضو هيئة تدريس بالقسم وعدد كبير من الطلاب بالقسم ، حيثُ تحدثتا الطالبتين عن دور الأخصائي الاجتماعي في التحديات التي تواجه المجتمع إجتماعياً ونفسياً ، وأن يتميز الأخصائي الاجتماعي من خلال دراسته للمشكلات موضوع المشكلة بكل حيادية ، وأن تكون له الطاقة والحيوية في ممارسة عمله ، كما يجب أن تكون له مهارات في أداء عمله وأن يتحلى بالجدية ، وأن تكون له ممارسات إنسانية ، وأن يتعامل مع الآخرين بكل ود وبدون تحيز ، وأن تكون له مهارات فكرية ومهارات النشاط البنائي ،بالإضافة لكيفية إعداد الباحث الاجتماعي ، وأن لا تكون دراسته مختصرة على الجانب النظري فقط ، كما يجب على الباحث أن يفهم المشكلات موضوع البحث ، ويجب أن يتحلى بإسلوب الباحث للتعامل في حل المشكلات ، كما يجب تطبيق الأشياء العملية في العمل الميداني ، كما تطرقتا الطالبتين لدور الأخصائي الاجتماعي مع الأفراد والجماعات والمجتمع المدني ، والتعرف على احتياجات المجتمع وتوضيح النواقص ، كما من الضروري أن يتصف الباحث بالمرونة في البحوث الاجتماعية ، وحل الصعوبات التي تواجهه، والتعمق في ثنايا الظاهرة المدروسة ، والتعرف على الأسباب المباشرة والغير مباشرة ، يجب أن يكون الأخصائي الاجتماعي مرشداً ومصلحاً اجتماعياً ، ويجب حفظ السجلات الخاصة بالعملاء وعدم تسرب المعلومات .وفي ختام الندوة فتح باب النقاش والحوار للحضور الكريم حول دور الأخصائي الاجتماعي في تنمية المجتمع المدني والكيفية التي يجب يكون عليها الباحث الاجتماعي ليحتل مكانته في المجتمع ، وأن يكون له الدور الأساسي من خلال أداء عمله وتقبل الناس للأخصائي الاجتماعي ، وهذا الدور لأيتأتى ألا بعمل خطط لتفعيل دور الأخصائي في القيام بعمله المناط به .