إعلانات

 

انطلقت صباح اليوم الثلاثاء الموافق 25-06-2013 بقاعة الدراسات العليا والتدريب بجامعة سرت ورشة عمل بعنوان (الصيرفة الإسلامية في ليبيا ودورها في تحقيق التنمية )تحت شعار الصيرفة السلامية "الواقع ,الطموحات, المعوقات " بحضور د.أحمد السنوسي العربي وكيل الشؤون العلمية بجامعة سرت والسيد/عمر المهدي العماري رئيس اللجنة التحضيرية والسيد /مفتاح نصر المدير التنفيذي لمؤسسات المجتمع المدني والسيد/ عبد الفتاح محمد عبد الفتاح رئيس مجلس المحلى سرت وبحضور عدد من موظفي المصارف وشركات التأمين ومؤسسات المجتمع المدني

حيث افتتحت أعمال هذه الورشة بإلقاء العديد من الكلمات حول مضمون الصيرفة الإسلامية كانت أولها كلمة الدكتور أحمد السنوسي العربي رحب من خلالها بالحضور الكريم والقطاعات المصرفية الداعمة لموضوع الصيرفة الإسلامية الجدير بالاهتمام ، ونتمنى أن يكون هناك تعاون بين القطاعات الخدمية والأكاديمية، وتواصلت الورشة بعدة كلمات من قبل رئيس المجلس المحلى لمدينة سرت، ونائب اتحادات المجتمع المدني، ونائب حكماء سرت، حول مفهوم الصيرفة الإسلامية في ليبيا والفرق بين مفهوم الصيرفة التقليدية و الصيرفة الإسلامية وكذلك تضمنت الورشة العديد من العروض أولها التعريف بالنظام المصرفي الإسلامي وأوجه الاختلاف وآخر المؤشرات التي وصلت إليها الصيرفة الإسلامية في ليبيا والمعوقات التي تواجهها, كذلك دورها في تحقيق التنمية في المنطقة، أما العرض الثاني كان حول متطلبات الصيرفة الإسلامية المتمثلة في متطلبات القانونية ، والتشريعية والإدارية المتمثلة في التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة والمتطلبات الاجتماعية ,أما العرض الثالث جاء عن تجربة مصرف الجمهورية في ليبيا وتطهير العمل المصرفي من الربه وتميز مصرف الجمهورية بتوضيح المرابحة من الشراء والمرابحة البسيطة، وفي ختام هذه الورشة أتيحت الفرصة للحضور لفتح باب النقاش والحوار المشاركة وإبداء الآراء حول الصيرفة الإسلامية .

كتب/حسين منصور ....تصوير/فاطمة الغزالي